سبب الموت الجماعي للطیور... وغیرھا

سبب الموت الجماعي للطیور... وغیرھا

في غضون أسابیع قلیلة شھدت مناطق مختلفة من العالم موتاً جماعیاً لطیور وأسماك،


دفع البعض إلى القول إن ھذه إحدى علامات نھایة العالم... إلا أن العلماء یؤكدون أن ما حدث
ظاھرة تفسیرھا لا علاقة لھ بنظریات النھایة المأساویة المتوقعة... أول ھذه الحوادث شھدتھ
ولایة فلوریدا عندما نفقت آلاف الأسماك ثم في تكساس عندما نفق مئتان من الطیور ثم انتقلت
ھذه الظاھرة إلى البرازیل والسوید وإیطالیا وغیرھا... إلا أن التفسیر یجب أن یتم لكل حالة على
حدة... إذ أن ما حدث للطیور في السوید سببھ الألعاب الناریة التي ضربت تلك الطیور خلال
تحلیقھا، وإذا أضفنا ذلك إلى البرودة الشدیدة فإن النتیجة كانت النفوق الجماعي... ومن المرجح
أن یكون سبب نفوق مئات الحمائم في إیطالیا ھو نفایات بذور عباد شمس من أحدالمصانع؛ ما سبب عسر ھضم
وبالتالي الموت... ویقول العلماء إن الأمر لیس جدیداً على الإطلاق؛ فقد تم تسجیل حوادث مشابھة منذ عام 1970 وأن الكثیر من الدراسات تمت وتتم حتى الآن للتوصل إلى تفسیرات مؤكدة.

ھل نحن الكائنات الوحیدة التي تبكي ؟
 

تعليقات (0)

لا يوجد تعليقات منشورة هنا

ترك تعليقاتك

نشر التعليق كزائر. انشاء حساب أو تسجيل الدخول إلى حسابك.
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location