داعية سعودي يستمر بإثارة الجدل برأيه حول الموسيقى وأم كلثوم

داعية سعودي يستمر بإثارة الجدل برأيه حول الموسيقى وأم كلثوم

داعية سعودي يستمر بإثارة الجدل برأيه حول الموسيقى وأم كلثوم

دعا الرئيس السابق لـ"هيئة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر" فى مكة المكرمة الشيخ أحمد الغامدى، من تبنى القول بتحريم الموسيقى إلى إعادة النظر.

دعوة الغامدى جاءت خلال مقابلة تلفزيونية، وتداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعى.

وقال الغامدي: إن "الفطرة لُوثت والعقل أُدلج فسلّم بعض الناس بفكرة تحريم الفنون والموسيقى، وهي مسألة إنسانية ونوع من الفنون ترقق النفوس وتهذبها، وتعلى ذائقة الإنسان وأخلاقه، وأخلاق الإنسان ترتفع بالفنون ومن ضمنها الموسيقى".

كان الداعية السعودى وصف المطربة أم كلثوم في

لقاء تلفزيوني سابق، أنها رائدة فى مجال الفن والطرب، وخاصة فى اختيارها للقصائد التي كانت تلقيها، مؤكدًا أنه يفضل الاستماع إليها.

وأشار إلى أنه لو تم توجيه دعوة له لحضور إحدى حفلات الفنان السعودي محمد عبده، فإنه سيحضرها، وبصحبته زوجته.

وردًا على وصفه بـ"مفتي الليبراليين"، قال: "طريقة مهاجمة الشخص لإسقاطه فى أعين الناس، أمر معروف منذ القِدم، حتى الأنبياء لم يسلموا من السب والقذف، فما بالكم بما دون الأنبياء".
وليس جديداً على الغامدي إثارة الجدل، فقد كان أول داعية تظهر زوجته "بدرية البشر" كاشفة لوجهها دون نقاب عبر لقاء تلفزيوني ،واستمر الجدل في المنتديات الإلكترونية والمواقع السعودية، وتعرض الداعية لهجوم من أصحاب الآراء المتشددة، في حين دعمته شخصيات اجتماعية ودينية عديدة.


كما ظهرت ابنته الوحيدة مع الإعلامي المصري وائل الإبراشي بعد الجدل حول زوجته، وكشفت أنها تُغطي وجهها عكس والدتها تنفيذاً لرغبة زوجها وليس تشدداً .

واحتفل الغامدى في عيد الفطر الماضي بأغنية لفيروز عبر حسابه الموثق على "تويتر".

وفتح الغامدي النار على نفسه حين انتشرت له صورة يتوسط بها زوجته وفتاة أوروبية، واضطر وقتها للخروج بتوضيح، حيث أكد أن الصورة التقطت له عند زيارته إلى إيطاليا العام الماضي.

وأبان الغامدي أنه كان يصلي الجمعة بالمسلمين هناك خلال هذه المدة، وكانت هذه المرأة التي ظهرت في الصورة، تأتي للمسلمين لتقنعهم بمرشح إيطالي في الانتخابات، وتخبرهم بأنه –في حال فوزه- سيبني لهم مساجد ويسهل أمورهم.

وأضاف الغامدي أن المرأة رأت التفاف المصلين حوله واحتفاءهم به، فحرصت على التقاط الصور معه ومع غيره من المصلين، لتُظهر حبها للمسلمين كي يختاروا المرشح الذي تريده.


يُذكر أن السعودية شهدت تغييراً كبيراً في سياستها التي تُطبق الإسلام بصورة صارمة، وعادت الحفلات الموسيقية إلى البلاد بعد 30 عاماً من منعها، مابين مؤيد ومُعارض
مدير مكتب القذافي يروي تفاصيل التخطيط لخروج الزعيم...
قصة الشيخ الشعراوي مع شادية وحقيقة زواجه منها
 

تعليقات (1)

  1. د فرغل على

هناك انقلاب خطير يحدث في السعودية على كل القيم والمبادئ ، ربنا يسلم

  المرفقات
 
لا يوجد تعليقات منشورة هنا

ترك تعليقاتك

نشر التعليق كزائر. انشاء حساب أو تسجيل الدخول إلى حسابك.
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location